Category: كس

زوج أختي ينيكني من طيزي

في ذلك اليوم لما ناكني زوج اختي كنت ساذجة نوعا ما و لكن كانت مغامرة جميلة جدا و من حسن حظي انه لم ينكني من الكس بل دخل زبه في من الخلف و رغم الالم الذي اعتراني الا اني حين اتذكر تلك الحادثة احن اليها كثيرا . انا اسمي ماجدة و عمري الان اربعة و عشرين سنة غير متزوجة و القصة حدثت مع شوقي زوج اختي منذ حوالي ستة سنوات او اكثر و كنت كثيرة التعلق باختي التي تكبرني بثلاث سنوات و هي اختي الوحيدة و في تلك الايام كان قد مضى على زواجها حوالي سنتين و زوجها رجل باتم معنى الكلمة فهو يملك جمال و جسم تحلم به كل الفتيات وربما كانت نظراتي تجاهه هي التي خانتني و جعلتني اسلم نفسي اليه .اتذكر انه قبلما ناكني شوقي كان يتقرب الي ويكثر من المديح لجمالي وانوثتي و ذات مرة قال لي اريد ان اخبرك بسر و قال انني اجمل من اختي زوجته و لا ادري كيف لهذه الكلمات ان وقعت في قلبي و صرت احيانا اختلي معه في غرفته حين تدخل اختي للحمام او تكون في المطبخ و لكن لم نمارس اي شيئ و احيانا نقرب شفاهنا مع بعض و نكاد ناخذ قبلة ساخنة لكن نقطعها خوفا من دخول اختي علينا . و جاء اليوم الذي لن انساه و يومها كنت انام في الغرفة وحيدة في بيت اختي و على الساعة الواحدة ليلا قامت تتالم و تصرخ انها على وشك الولادة و لابد لزوجها ان ياخذها على جناح السرعة

و قد تركني نائمة في الفراش و اخذها الى اقرب عيادة في المدينة علما انه مولودها الاول و لكن لم تمر اقل من ساعة حتى سمعت صوت الباب ينفتح و قد خفت لكن عرفت فيما بعد انه شوقي قد عاد و حين سالته عن احوال اختي رد بابتسامة عريضة الا تباركين انه ولدي الاول . و فرحت انا ايضا خصوصا و ان اختي بخير و هنا اقترب مني و قال اه على الفرحة ستكون اليوم مضاعفة حيث انني صرت اب و انا و انت لوحدنا و لن يزعجنا احد و انا حلمت بهذه اللحظة منذ وقت طويل ثم قبلني من فمي و هو يمسكني بطريقة قوية حيث كان يلف يديه على ظهري و يسيطر على كل تحركاتي و لم اعرف كيف اتصرف حيث بقيت واقفة و هو يقبلني بكل قوة و ناكني دون ان انطق اي كلمة . كنت مصدومة نوعا ما و قلبي يدق بقوة و كانني كنت اسرق و احسست ان جميع الناس يشاهدونني عارية امارس الجنس لكن في الوقت ذاته كنت اريد ان اعيش هذه التجربة فانا لما ناكني زوج اختي لم تكن لي من قبل اي علاقة جنسية او تجربة و لذلك كنت واقفة و اراقب كل تحركاته و احس ببعض اللذة و المتعة . ثم صار يلمس لي اردافي و ظهري و حرك يده حتى لمس صدري و طلب مني ان انزع الروب لكني لم اجبه و هو ما جعله ينزعها بنفسه دون ادنى مقاومة مني و لم اصدق اني واقفة امامه عارية تماما و هي يقبل بطني و صدري و فخذي و يده لا تفارق طيزي و فلقاتي و اصابعه موجهة نحو الفتحة حيث ناكي و هيجني بطريقة مثالية

ثم وصلنا الى اقوى مرحلة حيث بدا يفتح حزامه لاخراج الوحش و ازدادت نبضات قلبي لانني سارى الزب لاول مرة في حياتي و يا له من زب كان كبيرا و وردي اللون و ذو راس كبير اما طوله فكان حوالي عشرين سنتيمترا و منتصب جدا . و طلب مني ان ارضع لكني لم اجبه مرة اخرى ثم ادارني و بدا يلعب بفتحة طيزي باصابعه و فجاة احسست ان شيئا حارا جدا على الفتحة و عرفت انه الزب و كان قد بلله باللعاب و بدا يدخل زبه في طيزي ناكني بطريقة عنيفة و قوية . لا انكر انني تالمت لكن كنت احس ان زبه يعطيني الحنان و المتعة فقد كان يدخله الى النصف فقط و الظاهر انه لم يرد ان يؤذيني لانه يعلم اني صغيرة و غير معتادة على الممارسات الجنسية اضافة الى ان فتحتي ضيقة جدا . و قد ناكني شوقي زوج اختي و هو واقف من خلفي و لم يتوقف عن اللعب بصدري طوال النيك و اما انا فكنت مستمتعة لكني اخفي متعتي و اكتم كل الانفاس و الاهات و لما اخرج زبه ليقذف احسست انه اخرج قطعة من جسمي و كانني ولدت و الزب في طيزي من شدة تعلقي بزب شوقي زوج اختي الذي ناكني في تلك الليلة احلى نيكة في حياتي

تتناك في حديقة الجامعة

كان صديقي ينيكني يومها بطريقة جميلة رغم انه لم يعريني و لم يدخل زبه في كسي و كانت النيكة تتم في حديقة الجامعة التي كنا ندرس فيها و كنت احبه كثيرا و اعشقه فهو شاب جميل و وسيم و نظيف جدا . في البداية كنا نتبادل القبلات بطريقة جميلة ثم تطورت الامور الى التحسس بل اصبح يدخل اصابعه تحت ثيابي و يتحسس صدري و حتى طيزي و يومها صارحني انه لم يعد يكتفي بتك الحركات لانه كما اخبرني قال انه حين يذهب الى البيت يستمني و يحلب زبه من شدة الشهوة و هو يريد ان يقذف حليبه على جسمي مباشرة و رغم انني كنت متفقة معه و اريد ذلك بل كنت احلم ان صديقي ينيكني لكن لم يكن لنا مكان نمارس فيه الجنس على راحتنا خاصة و انه شاب خلوق و الكل يحترمه و انا فتاة من عائلة محافظة و معروفة و كان لابد علينا ان نحافظ على سمعتينا . و فجاة خطر ببالي فكرة جميلة و اخبرته ان افضل مكان للعشاق هو حديقة الجامعة الخلفية فهناك كثيرا ما كنت ارى الشباب و صديقاتهم يمارسون طقوس الجنس الساخنة بطريقة حرة و لكن من دون يتجردوا من الثياب و بمجرد ان سمع كلامي حتى اخذ بيدي و اسرع الى هناك حيث اختبينا وسط شجرتين كبيرتين و الاعشاب الطويلة تلفهما من كل جانب

كان يقبلني و يعانقني مثل المجنون و انفاسنا مختلطة و قلوبنا تنبض بالحب و التعطش الى الجنس و انا بدوري كنت اعانقه و اقبله فقد كنت متعطشة جدا و ساخنة و لاول مرة احسست ان زبه يلامس جسمي من فوق ثيابه  وكان منتصبا و قويا جدا . ثم ادخل يده تحت الروب و لمس مؤخرتي فاحسست بقشعريرة قوية جدا و هو يلمس طيزي الى درجة انه كان يبحث عن الفتحة كي يداعبها و بعد ذلك حول يده الى كسي الذي غرق بماء الشهوة و هنا تشجعت و لمست زبه و كان متحجرا جدا و كبيرا و رحت ادعكه له و العب له به و كلانا ذائب في القبلات الحارة جدا و البوس الساخن و صديقي ينيكني بطريقة ملتهبة جدا . ثم اخرج لي صدري و بدا يمص صدري و يلعب ببزازي التي انتصبت حلماتها بطريقة رهيبة جدا و هنا التصقت به و انا اعانقه و صارحته اني اريد منه ان ينيكني لانني اصبحت ساخنة جدا فالتصق بي و كان زبه تقريبا على كسي و بدا يدفع به و ينيكني بطريقة قوية جدا و انا اتمنى لو خلعت ثيابي حتى يدخله في كسي رغم اني عذراء و كل ذلك من قوة الشهوة التي تولدت فينا

ثم بدات الح عليه ان يخرج زبه لانني كنت اريد ان ارى زبه و هنا نظر يمينا و شمالا حتى تاكد اننا لوحدنا و بيد مرتجفة من الشهوة اخرج امامي زبه الذي كان جميلا و لونه ابيض مع راس وردي و لمست زبه الذي كان يغلي من الحرارة . و احسست انه سخن اكثر من خلال عناقه و قبلاته الجميلة و اصبح يمص بزازي اكثر ثم التف من حولي و حاول رفع الروب كي يدخل زبه في طيزي لكني خفت و اخبرته انه اما يتركني استمني له حتى يقذف او ارضع زبه او يحكه على طيزي دون ان يعريني  بشرط الا يقذف على ملابسي فاختار الحل الاخير و اصبح واقفا من خلفي و صديقي ينيكني من فوق الملابس بتلك الطريقة المثيرة جدا . و قد كنت احس بضربات زبه التي تصل الى غاية فتحة الطيز و لم يكن يفصل بينهما سوى قطعة قماش خفيفة جدا لم تكن تمنع وصول حرارة الزب الى مؤخرتي المتعطشة للزب لكن لم يكن لنا من خيار اخر فالمكان لا يتيح لنا امكانية التعري على راحتنا . و شعرت به يسخن اكثر حين امسك بزازي و اصبح يقبلني بذلك الجنون و صديقي ينيكني من طيزي من فوق الثياب الى درجة اني احسست ان طيزي يتبلل من حرارة الزب و العرق الذي كان ينبعث من الطيز

و في لحظة لا تنسى تركني صديقي و حول زبه امام الشجرة و قد احمر زبه اكثر و انتفخ ثم اطلق اهة قوية جدا اه اه و اثنى رقبته و ركبتيه و بدا زبه يذقف بطريقة قوية طلقات جميلة من المني كانت تضرب على الشجرة و قد قذف حوالي ثمانية طلقات جميلة و ساخنة جدا ثم مسح زبه على الشجرة و اخفاه بسرعة بين ثيابه و قبلني بطريقة مشوقة جدا و ساخنة . و رغم انه كان صديقي ينيكني من فوق الثياب الا اني احسست معه بالمتعة و عشت احلى ممارسة جنسية في حياتي لا زلت اتذكرها الى الان خاصة حين كان زبه يقذف و هو يرتعد من الشهوة

sexhdarb: مربربه بجسم فاجر زنقها على الارض وشدها من شعرها…

sexhdarb:

مربربه بجسم فاجر زنقها على الارض وشدها من شعرها ومكيفها نيك

http://goo.gl/QT3kSA

sexhdarb: شرموطة بزازها روعة وكسا جامدhttp://ow.ly/NZG5b

sexhdarb:

شرموطة بزازها روعة وكسا جامد

http://ow.ly/NZG5b

بناء على طلب الكثير الان يمكنكم إرسال صوركم و تعليقاتكم على…

بناء على طلب الكثير
الان يمكنكم إرسال صوركم و تعليقاتكم على الرابط

Ask requested by fans, now you can send submit pictures and more
Copy and Paste this link to your mobile Browser
Dodi1984.tumblr.com/submit

عراقية ممحونة تاكل الزبر في كسا وتكيفللمشاهدة والتحميل اضغط…

عراقية ممحونة تاكل الزبر في كسا وتكيف

للمشاهدة والتحميل

اضغط هنا

http://www.yyv.co/CRse6

عراقية ينكا حبيبها في كسا المشعر وتكيف للمشاهدة والتحميل اضغط…

عراقية ينكا حبيبها في كسا المشعر وتكيف 

للمشاهدة والتحميل

اضغط هنا

http://www.yyv.co/CQh2p

بنوتة شقرا قشطة عسل تعرض كاميراللمشاهدة والتحميل اضغط…

بنوتة شقرا قشطة عسل تعرض كاميرا

للمشاهدة والتحميل

اضغط هنا

http://www.yyv.co/CQHl5

صغيرة جسمها روعة وبزازها نار تنتاك احلى نيك ولحس فلم كامل لازم…

صغيرة جسمها روعة وبزازها نار تنتاك احلى نيك ولحس فلم كامل لازم تشوفوه

للمشاهدة والتحميل

اضغط هنا

http://www.freean.us/BOihc

مراهقة زي القمر تشلح وتنتاك من كسها العسل بزازها صغار…

مراهقة زي القمر تشلح وتنتاك من كسها العسل بزازها صغار روعة

للمشاهدة والتحميل

اضغط هنا

http://www.freean.us/BPszl

Categories